في تصنيف اسئلة واجابات بواسطة

هو الايمان بأسماء الله وصفاته كما جاءت في القرأن والسنة تعريف

وهو إفراد الله - عز وجل - بما له من الأسماء والصفات. هذا أعظم ما يكون جنايةً في حق الله - عز وجل ـ، وإن كان المعطوف أعظم جرماً، لكن الكل لم يقدر الله حق قدره. ... فالواجب: أن نؤمن بما وصف الله وسمى به نفسه في كتابه، وعلى لسان رسوله صلى الله عليه وسلم، من غير تحريف، ولا تعطيل، ولا تكييف ، ولا تمثيل. 

حل سؤال هو الايمان بأسماء الله وصفاته كما جاءت في القرأن والسنة تعريف 

الاسم معروف في اللغة: إنه كل شيء تُعرف به الأشياء ويُستدل بها ، ويعرفه النحويون ويقولون: إنه بحد ذاته يدل على معنى مستقل عن الزمن. والاسم الذي سماه الله حفظه لنفسه ، وسميت الحُسنى ؛ لما له من طيبة في الأذن والقلب ، في دلالة على توحده ، وكرم ، وحضور ، ورحمة ، وفضيلة

اجابة سؤال هو الايمان بأسماء الله وصفاته كما جاءت في القرأن والسنة تعريف 

الحل : توحيد الاسماء والصفات 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

هو الايمان بأسماء الله وصفاته كما جاءت في القرأن والسنة تعريف 

الحل : توحيد الاسماء والصفات 

مرحبًا بك إلى الاعراف التعليمي ، الموقع تحت ادارة الأستاذة علا الشمري

49ألف أسئلة

43.6ألف إجابة

2.1ألف تعليقات

3.1مليون مستخدم

التصنيفات

...