في تصنيف اسئلة واجابات بواسطة

معلومات عن كورت كوزنبرج .. تقرير مفصل وشامل هناك العديد من الكتاب والأدباء الأجانب الذين أثروا فينا بأقلامهم بشكل كبير، ولذلك يجب علينا أن نعرف سيرتهم الحياتية وكافة المعلومات التي تتعلق بهم لنجعلهم قدوة في حياتنا، ومن هؤلاء الكتاب الكاتب السويدي الشهير كورت كوزنبرج مؤلف القصص القصيرة والتي كانت أشهرها قصة الصرح، فتابعوا معنا لنتعرف سويا على كافة المعلومات التي تخص كورت كوزنبرج.

شرح درس الصرح للصف العاشر لغة عربية الفصل الاول

معلومات عن كورت كوزنبرج .. تقرير مفصل وشامل

كورت كوزنبرج هو كاتب عالمي شهير من أصل ألماني، وولد كورت كوزنبرج في اليوم الثالث من شهر أكتوبر لعام ألف وتسعمائة وثلاثة وثمانون، وتوفي في اليوم الرابع والعشرون من شهر يونيو لعام ألف وتسعمائة وأربعة أي أنه عاش تسعة وسبعون عام قضى معظمها في الفن والأدب، وولد كورت كوزنبرج في مدينة جوتنبرج السويدية وهي ثاني أكبر مدينة في جمهورية السويد، تنقل كورت في العديد من مدن البرتغال وشمال أفريقيا خلال حياته ويقال ان والد كورت كوزنبرج كان مهندس معماري مشهور آنذاك.

درس كورت كوزنبرج تخصص الفنون الجميلة وكان مبدع فيه، وبالإضافة الى هذا كان كاتب وأديب، حيث ألف خلال فترة حياته العديد من القصص القصيرة ومازالت هذه القصص تقرأ حتى يومنا الحاضر، وذلك لأنها تتناول الواقع الذي نعيش فيه والقضايا الحياتية الهامة بطريقة كوميدية وفكاهية، كما وتخلط هذه القصص بين الحلم والواقع بطريقة عملية وجميلة، وأيضا نشر العديد من الحكايات الخيالية الخرافية والتي تبدو للوهلة الأولى أنها بلا مغزى أو هدف، ولكنها تحمل رسالة في مضمونها، ويقال أن عدد الخرافات هذه التي نشرها كورت كوزنبرج هي ثلاثة وأربعين خرافة.

وأيضا نشر العديد من الأعمال والسلاسل الأدبية الخاصة بالأطفال، والتي تتناول قضايا بسيطة للأطفال مثل الأخلاق الحميدة كالصدق والأمانة وغيرها، وبسبب تميز أعمال كورت كوزنبرج مازالت موجودة هذه القصص والخرافات في جميع المكاتب والمدارس حول العالم، ومازالت تدرس للأطفال والكبار في كل مكان وزمان، وأيضا خلال فترة حياته عمل كورت كوزنبرج في العديد من دور النشر كمحرر وناشر.

 

قصة الصرح لكورت كوزنبرج

تعتبر قصة الصرح للكاتب السويدي كورت كوزنبرج من أشهر القصص القصيرة والتي تدرس في سلطنة عمان للصف العاشر، والتي تتناول أهمية الحضارة والانتصار الحضاري للأجيال، وتتنوع الأساليب الموجودة في قصة الصرح ما بين الحوار بين الشخصيات المختلفة الموجودة في القصة والسرد القصصي ويوضح لنا الكاتب في هذه القصة أن الانتصار الحضاري والفني أهم بكثير من الانتصار السياسي والعسكري.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى الاعراف التعليمي ، الموقع تحت ادارة الأستاذة علا الشمري

49ألف أسئلة

43.6ألف إجابة

2.1ألف تعليقات

3.1مليون مستخدم

التصنيفات

...